Read by أحمد خالد توفيق Online

« ساد البلاط صمت رهيب ، وفى النهاية تكلم الرجل .. كانت كلماته بطيئة محيرة رهيبة تخرج كأبيات الشعر:الأسد الصغير سيهزم الأسد الكبير .. فى مبارزة فردية ..سيخترق عينيه فى قفص ذهبى .. يصبح الجرحان واحدًا ..ويموت ميتة شنيعة ..! »ثم رفع عينيه الناريتين نحو الملكة وقال ببطء: هل أجبت سؤال مولاتى؟...

Title :
Author :
Rating :
ISBN : 6011915
Format Type : Paperback
Number of Pages : 148 Pages
Status : Available For Download
Last checked : 21 Minutes ago!

Reviews

  • Ahmed Ibrahim
    2018-11-15 03:24

    وداعا أيها الغريبكانت اقامتك قصيرة لكنها كانت رائعة ..عسى أن تجد جنتك التى فتشت عنها كثيرا ..وداعا أيها الغريب ..كانت زيارتك رقصة من رقصات الظل ..قطرة من قطرات الندى قبل شروق الشمس ..لحنا سمعناه لثوان هناك من الدغل.. ثم هززنا الرؤوس وقلنا اننا توهمناه..وداعا أيها الغريب.التغيير المفاجىء في مجرى الأحداث بدل من وجهة نظري في الرواية.. ثناءية جيدة.

  • Ahmed Salem
    2018-10-28 03:26

    لازال احمد خالد توفيق يتحفني بالسرد و خفة دم الرجل العجوز, رفعت, و لا زال يصدمني بالنهايات الغير موفقة.للأسف اصبح شيء نادر ان اجد كتاب متميز في هذه السلسلة!!

  • Yasser
    2018-11-17 04:45

    واحدة من الأعداد الجميلة من سلسلة ما وراء الطبيعة..طبعا خفة دم وسلاسة سرد د. أحمد خالد توفيق واضحة وممتعة جدا..ومع كل عدد أقرؤه من السلسلة، لا أعرف ما سيكون شعوري عندما أنهي آخر كتيب منها!!«وداعا أيها الغريب.. لقد كانت إقامتك قصيرة»

  • Shaimaa Ashour
    2018-10-23 03:27

    انت تخاف زحل،و انا أخاف رب زحل.. انت ترجو المشتري و انا ارجو رب المشتري.. وأنت تغدو بالاستشارة ، و انا اغدو بالاستخاره.. فكم بيننا ؟[الإمام النووي يتحدي منجماً يهودياً شهيراً]

  • Gamal Hassan
    2018-10-23 02:24

    اسطورة العراف الجزء التانى لعدد النبوءه وهما معا فيما اعتقد هما نواة رواية مثل ايكاروس وكما كان دائما الكاتب يقدم احداث غريبه مثيره تهز قناعتك بانه كذب المنجمون ولو صدقوا وحكايات على مر التاريخ لاناس تنباوا وتم تكذيبهم ثم ظهر انهم كانوا يقولون الحقيقه كامله وكدابه دائما د رفعت اسماعيل رحمه الله واسكنه فسيح جناته فانه هنا قد نجا من الموت داخل مقبره بتشخيص خاطىء انه ميت ويتم دفنه ويستيقظ ليجد نفسه فى القبر وينقذه المنجم الذى حذره من قبل وتتوالى الاحداث حتى تكاد تقتنع بالتنجيم ثم فى النهايه يخرج تفسير منطقى يقبله العقل. حاجه لطيفه الحقيقه خرجت الواحد من تعب الروايات الطويله والممله ؟؟

  • Tariq Alferis
    2018-11-06 21:31

    .وداعا أيها الغريبكانت اقامتك قصيرة لكنها كانت رائعة ..عسى أن تجد جنتك التى فتشت عنها كثيرا ..وداعا أيها الغريب ..كانت زيارتك رقصة من رقصات الظل ..قطرة من قطرات الندى قبل شروق الشمس ..لحنا سمعناه لثوان هناك من الدغل.. ثم هززنا الرؤوس وقلنا اننا توهمناه..وداعا أيها الغريب. .. محاولة تصحيح قبل سنوات قرأت مجموعة من الأعداد بغير ترتيب بمعني أنه اغلب الأعداد ثنائية ، نقرأ العدد الأول والثاني لا ، لانه ماعنديش وتقعد الفكرة ناقصة ، وهذه المرة اخيرا فهمت القصة بعد سنوات ..هللويا.

  • Marwa Ezzat
    2018-11-16 23:32

    عزيزي رفعت، انت وغد محظوظ حقاً !بدأت أفهم سر هذا الرجل عندما بدأ بشراء الشهادات الرابحة، لا احد غير القادمين من المستقبل قادر على فعل أمور كهذه، نهايته كانت مؤسفة قطعاً، ولكن من يلوم غيداء على عدم تصديقه واستمرارها في قتله - دون أن تدرى - ؟ من كان ليصدقه - غيرك - ؟ارعبتنى فكرة أن يكون هناك امراض لا نعلمها تحوم في دماءنا وننقلها لبعضنا البعض بجهل شديد .. من يدرى ما الذى سيكشف عنه المستقبل وكم من ضرر سنسببه لأحفادنا بجهلنا وحماقاتنا ؟

  • Ahmed Salem
    2018-10-30 23:23

    ازال احمد خالد توفيق يتحفني بالسرد و خفة دم الرجل العجوز, رفعت, و لا زال يصدمني بالنهايات الغير موفقة.للأسف اصبح شيء نادر ان اجد كتاب متميز في هذه السلسلة!!

  • Anas
    2018-10-20 21:31

    ترددت بيع الأربع نجمات وخمس...هناك في القصة حلول مبتذلة قليلاً لعقد كانت محيرة ومثيرة! لكنها عموماً نجحت في إمتاعي بفكرتها الرائعة وموضوعها المثير :)

  • مَيّ حَمْزَة
    2018-11-05 03:33

    يا لخيبة الظن بعد النبوءة :/

  • Ali Elhawary
    2018-11-04 01:37

    توقعتها أفضل من ذلك بناءا على جزءها الاول وخاب ظنى بعد النبوءه ..ربما نهايتها الغير متوقعه جملتها لكن لا باس ايها العجوز مازلت تمتعنى...

  • Abdel Aziz Amer
    2018-10-30 02:40

    وكما بدأت كما انتهت ، رائعة ... في الرواية السابقة بعنوان "أسطورة مملة" لم أقتنع بالنهاية التي ربطها بمجموعة أحداث تاريخية من زمن الفراعنة .. لأنه كان مجرد تشابه في الأحداث والأداء التمثيلي المصطنع .. بدون أن يكشف سر تكرارها الآن وفي هذا الحفل تحديداً .. كأن ظهور الأشياء الغامضة لا يحتاج إلى مبرر .. هي تحدث وهذا يكفي !في هذه الرواية استغل المؤلف أشهر قصص العرافين والنبوءات في التاريخ وربطها بأحداثها باحترافية شديدة وحبكة جيدة ليخرج لنا واحدة من أجمل قصص الخيال العلمي.أحداث الرواية تحدث في السبعينات والزائر القادم من المستقبل من عام 2015 .. ومع ذلك ونحن قد تجاوزنا هذا العام الآن لم نصل إلى ما تخيله الكاتب ، ولم نتمكن من السفر عبر الزمن .. وهذا شأن نبوءات كثيرة ، مثل نبوءات أشهر الكُتاب والعلماء لعام 2000 والتي أُلف لها عدة كتب ومقالات ولم يتحقق أغلبها .. وهذا يجعلني أحياناً أراجع بعض أفكاري عن شكل الحياة في المستقبل وألا أجمح بها بعيداً.

  • Muhamed Sewidan
    2018-11-16 20:21

    جميلة جدا كالجزء الاول واعتقد انى كنت عارف ان فوزى واحد قادم من المستقبل ما دام د. احمد نفى قابلية ان حد يبتنبأ بالمستقبل فى روايته فدا هيبقا التفسير الوحيد لواحد عارف كل الاحداث, نقطة اخرى اللى خلانى اقيمها بالدرجة الكاملة هو موت فوزى لانى مقبلش السذاجة المعتادة للنهايات السعيدة

  • Zeinab Soroor
    2018-11-15 02:19

    الاسطورة دى عظيمة جداً ، فضلت مركزة ومشدودة ليها من أول صفحة لآخر صفحة .. ابداع ..

  • قارىء
    2018-10-23 04:30

    ثم رفع عينيه الناريتين نحو الملكة وقال ببطء: هل أجبت سؤال مولاتى؟

  • Alaa
    2018-10-17 22:28

    I remember reading this as a 12 year old and having it terrify the absolute daylight out of me! This series will forever be one of my absolute favorites!

  • Ghada Kelany
    2018-11-02 01:38

    فكره الأنتقال عبر الزمن جيده لكن كنت أتمنى نهايه مؤثره لعادل غير السقوط و الموت بسبب الأنزلاق !

  • فرح الملاح
    2018-11-15 23:25

    إعادة قراءة

  • Tarek Abdullah
    2018-11-12 02:45

    عارف اللي اتهرست في مليون فيلم قبل كده ... هي دي بقى

  • Hager Mohamed
    2018-10-30 20:27

    الجُزء الثانى من أسطوره النبوءه ، يسعى دكتور رفعت لإثبات إن كذب المُنجمون ولو صدقوا ، ما زال الكاتب يتمتع بخفه الدم رغم جديه الأحداث ، النهايه منطقيه إلى حد كبير ولا أتوقع نهايه غيرها فى الحقيقه .

  • عمرو الشافعي
    2018-10-19 04:32

    هناك فارق ضخم بين أن تقرأ كتب غربية او مترجمة تتحدث عن المدعو نستراداموس فتلخص قصته في دراسة في أحد أعداد كوكتيل 2000 وبطريقة يكاد المؤلف يقسم لك فيها أن الرجل حقيقي وأن نبؤاته صحيحة وصادقة حتي وصل به الخيال لتفسير رباعية تحتمل عدة أوجه أنها نبوءة الرجل لأحداث 11 سبتمبر وهو ما يخالف العقل والمنطق والدين أيضا وبين أن تحول نوستراداموس لقصة لطيفة بحبكة ممتازة تذكر ما قالوه عن قدرات الرجل مع بعض التشكيك والسخرية ثم تحاول أن تعط تفسير مما وراء الطبيعة من عوالم الميتافيزيقا لتترك الحكم لخيال القارئ خروج رفعت اسماعيل من تجربة الدفن الحي أظنها كانت بحاجة لافساح مجال أكبر للحديث والتفسير والمناقشة التجربة ليست سهلة ولم يكن لها أن تمر في تلك الأسطر المعدوداتمن الثنائيات الجيدة في السلسلة ليست بالممتازة او الرائعة ولكنها جيدة تستحق نجماتها الثلاثة

  • Noha Basiouny
    2018-11-07 21:39

    كان كل فصل مختلف عما قبله وغير مرتبط بما هو قادم بعده ، كأنهم مشاهد من أفلام عدَة ، والصورة لازالت مبهمة ، وشيئاً فشيئاً بدأت الرؤية تتضح ، أحدهم قادم من المستقبل ليغير أمراً حدث في الماضي ليمنع بذلك مصيبة من الحدوث في المستقبل ، تشبه قليلاً مغامرة لعبير لا أذكر اسمها ، رحلت في آلة الزمن للماضي وخربت التاريخ. شد انتباهي ذكر "نوستراديموس" وقد قرأت قليلاً عنه من قبل ، ولا أخجل من قول أني صدقته في بداية الرواية وأدهشني صدق الكثير من نبوءاته ، بل أني عقدت العزم علي قراءة كتابه "قرون" ، ومع نهاية الرواية أدركت أني مغفلة ،كالعادة أو كما يتبين غالباً يعني، وأني كثيراً ما أقع في فخ الكاتب فأصدق ما يقول.حلوة ، انهيتها في محاضرة مملة.

  • M. Ashraf
    2018-11-12 20:26

    الجزء التاني، النبؤة و العرافنهاية حلوة و تمشي مع الجزء الأولTime Travelعلى مدار التاريخ يمكن مشهد النهاية كان حبة :/ :/بس في المجمل حلوة.وداعا أيها الغريبكانت اقامتك قصيرة لكنها كانت رائعة ..عسى أن تجد جنتك التى فتشت عنها كثيرا ..وداعا أيها الغريب ..كانت زيارتك رقصة من رقصات الظل ..قطرة من قطرات الندى قبل شروق الشمس ..لحنا سمعناه لثوان هناك من الدغل.. ثم هززنا الرؤوس وقلنا اننا توهمناه..وداعا أيها الغريب.

  • Ahmad أحمَد
    2018-10-24 23:22

    وداعًا ايها الغريب ..كانت اقامتك قصيرة، لكنها كانت رائعة ..عسى ان تجد جنتك التى فتشت عنها كثيرًا ..وداعًا ايها الغريب ..كانت زيارتك رقصة من رقصات الظل ..قطرة من قطرات الندى قبل شروق الشمس ..لحنًا سمعناه لثوان هنالك من الدغل .. ثم هززنا الرؤوس، و قلنا إننا توهمناه ..وداعًا ايها الغريب .. لكن كل شئ ينتهى ..

  • Somia Abdelmanam
    2018-10-31 00:38

    هى ممتعه جدا بس غير منطقيه ..اله الرجوع بالزمن افلام وكتب كتير اتبنيت على الفكرة دى انا مرعوبه من فكرة نقل الدم !! ..الامراض الى بتظهر بسبب نقل الدم وتكتشف بعد كدا بسنين وبعد انتشار الوباءوكل ما الطب بيتقدم كل ما فى امراض بتظهر من غير سبب علمى تقدر تحط ايدك عليه وتنبه الناس منه وكل ما العلاج بيكون صعب ..فى الحقيقه صعب جدا

  • Ahmad antr
    2018-11-04 20:34

    حلوةفيها فكرة والتنفيذ لا بأس بهفكرة الرجوع ف الزمن والتقدم ف الزمن مش بتدخل دماغى جامد عشان تغيير الأحداثحتة انه بقى العراف ف الأحداث القديمة معجبتنيش ومكانش ليها لازمةبس التنفيذ جيد وحبكته كويسة

  • Rania Hassin
    2018-11-01 00:28

    كعادة العراب و قصص الدكتور رفعت لا شيء سوى الغرابة و لو أني ألومه على الغموض اللذي ما لبث يلف هذا العراف المزعوم و لكن ليكن فكما قال الكاتب - لو كان هذا صحيحا لانتهت كل الأسئلة اللتي لن يجيب عنها أحد أبدا - ممتعة و مشوقة بجزئيها.

  • Mahmoud Ali
    2018-11-07 03:37

    هنا وصل الصراع ذروته الناريهبين المنطق و الايمان من جهه , و الأحداث و التاريخ من جهة أخرىو حين انتصر المنطق , وصل الأمر بالكاتب أن ينتصر على عرافين التاريخ أعظمهم , لم فعلا لم ينتحل شخصياتهم أناس أتوا من المستقبل ليخبروهم بما سيحدث في الماضي !

  • Yasmeen Rushdy
    2018-11-05 20:44

    وداعا أيها الغريبكانت اقامتك قصيرة لكنها كانت رائعة ..عسى أن تجد جنتك التى فتشت عنها كثيرا ..وداعا أيها الغريب ..كانت زيارتك رقصة من رقصات الظل ..قطرة من قطرات الندى قبل شروق الشمس ..لحنا سمعناه لثوان هناك من الدغل.. ثم هززنا الرؤوس وقلنا اننا توهمناه..وداعا أيها الغريب.

  • Mamdouh Ismail
    2018-10-21 20:46

    ثنائية قوية عوضتنا عن أسطورة الفراعين المملة ^^